شبكــة أنصــار آل محمــد

شبكــة أنصــار آل محمــد (http://www.ansaaar.com/index.php)
-   بيت الحــوار العقـائــدي (http://www.ansaaar.com/forumdisplay.php?f=9)
-   -   سبُّ الخلفاء الراشدين والنيل منهم أبرز معالم التشيع الإمامي حال قوته وتمكينه (http://www.ansaaar.com/showthread.php?t=36762)

عبق الشام 07-10-17 09:32 AM

سبُّ الخلفاء الراشدين والنيل منهم أبرز معالم التشيع الإمامي حال قوته وتمكينه
 
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فلا يخفى على من تعايش مع الشيعة الإمامية في البلدان ذات الأغلبية السنية أو النسب المتقاربة ، كتمان الشيعة الإمامية سبّ الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم ولعنهم والنيل منهم ..
بينما نجدهم يعلنونه بكل وقاحة وصلافة حينما يتمكنون بالقوة ويمسكون بزمام الحكم ، والشواهد التاريخية على ذلك عديدة سأسرد بعضها ، ويستطيع القراء والمتابعين إضافة العديد من الشواهد على ذلك ، ومنها:
الشاهد الأول: ما فعله سلطان المغول خدابنده حينما اعتنق مذهب الإمامية:
فقد قام - قبحه الله- بكتابة أسماء الخلفاء الراشدين - رضي الله عنهم- أسفل نعله إمعاناً في الإهانة والتجريح بهم ، وهذا ما نقله لنا علامتهم علي بن يونس العاملي في البياضي في كتابه ( الصراط المستقيم ) ( 3 / 123 ) ، فقال:[ وقد تشيع السلطان خدابنده وكان من كمال إيمانه وعقله أن كتب الثلاثة على أسفل نعله ].
وتأملوا كيف فضح علامتهم العاملي البياضي حقيقة معتقدهم تجاه الخلفاء الراشدين حينما عدَّ كتابة أسمائهم أسفل النعل من علامات كمال العقل والإيمان عند الإمامية ، ( قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ)


الشاهد الثاني: ما فعله أبرز محققيهم الكركي حال تكمن الإمامية في العهد الصفوي:
لقد صرح شيخ الدولة الصفوية علي بن عبد العالي الكركي - الملقب بالمحقق الثاني- بسب الشيخين - أبي بكر وعمر رضي الله عنهما - كما ينقله علامتهم علي البروجردي في كتابه ( طرائف المقال ) ( 2 / 416-417 ) قائلاً:[ وكان لا يركب ولا يمضي إلى موضع إلا والشُبّان يمشون في ركابهم جاهراً بلعن الشيخين ومن على طريقتهما ] انتهى.
وهنا أود تنبيه القراء إلى أنه كان يسبُّ الشيخين ومن على طريقتهما ، أي كل من سار على طريقتهما إلى يوم القيامة ، ليطول بذلك كل المسلمين من أهل السنة في مشارق الأرض ومغاربها وفي كل العصور حتى تقوم الساعة ، فعليه من الله ما يستحق ...

ولما اعترض عليه بعض علماء الإمامية بأن المجاهرة بسبِّ الشيخين مخالفٌ لأخبار التقية ، رد عليهم البروجردي بأنه كان في حال التمكين والغلبة فلا تشمله أحكام التقية التي تكون مع الضعف والخوف ، فقال - في نفس الصفحة من الكتاب:[ إن فعل الشيخ من ترك التقية والمجاهرة بالسبِّ لعله كان واجبا أو مندوبا في زمانه ، والتقية لازمة مع الخوف ، وهو غير منظور في حقه ، مع كمال السلطنة والاستيلاء ، خصوصا مع إطاعة سلطان الزمان له بلا شبهة ].


فهذان شاهدان للتمكين الشيعي الإمامي وما سيفعلونه من إعلان السب واللعن للخلفاء الراشدين ، كيلا ينخدع السُذَّج من المسلمين بإمكانية التعايش معهم ، وأنهم سيحترمون رموز المسلمين حال تمكينهم وقوتهم ..
فما أحراهم بقوله سبحانه ( أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ أَنْ لَنْ يُخْرِجَ اللَّهُ أَضْغَانَهُمْ )


http://www.dd-sunnah.net/forum/attac...3&d=1427795291

http://www.dd-sunnah.net/forum/attac...4&d=1427795308




http://www.dd-sunnah.net/forum/attac...5&d=1427795329


مقال للمهتدي عبد الملك الشافعي نفع الله به

ALSHAMIKH 18-02-18 02:48 AM

قال صلى الله عليه وسلـم
"
من صنع إليه معروفا فقال: جزاك الله خيرا، فقد أبلغ في الثناء"
سنن الترمذي حكم الحديث: صحيح

فجزاكم الله خيراً ونفع الله بكم وبما قدمتم وجعله في موازين حسناتكم


الساعة الآن 02:28 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
This Forum used Arshfny Mod by islam servant