عرض مشاركة واحدة
قديم 14-05-14, 06:22 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
دآنـة وصآل
اللقب:
عضو
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 2325
المشاركات: 8,979 [+]
بمعدل : 2.64 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 37
نقاط التقييم: 1070
دآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليلدآنـة وصآل يملك الكثير من الإبداعات لكنه يكتفي بالقليل

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
دآنـة وصآل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : بيت الأسـرة السعيــدة

كيف تغرسين في أبنائك احترام المرأة؟

وجهت المربية الناجحة ا.رحاب ولي الدين الأمهات لعدة نصائح جوهرية لأجل وضع خطوط أساسية في تربية الأبناء على احترام المرأة وهي كالآتي:

- ثقي على الدوام في صغيرتك واعدلي بينها وبين أخيها في كل شيء بدءًا من الصغر وصولًا إلى عمر الشباب سواء في العطية أو التعليم أو اللعب أو غير ذلك.

- علمي ابنك أن ما يتفوق فيه على ابنتك أنه رجلها وحاميها وليس المتحكم فيها، وأنها لا تنقص عنه إلا في القوة الجسدية، ولذا فإن الله جعل منهما حماة لنا.

- علمي ابنتك وابنك تبادل الاحترام بينهما على الدوام.

- ليس هناك أي فارق في القدرة الذهنية أو التعليمية وعليك ألا تفرضي على ابنك أو ابنتك ما ترين أنه نوع التعليم المناسب فعبارات مثل البنات لا تصلحن لدراسة الهندسة والأبناء ليس لهن دراسة الآداب هي عبارات عفى عليها الزمن وهي سبب من أسباب فشل مجتمعاتنا. تعلمي رعاية مواهب كل منهما منذ الصغر وتعليمه اتخاذ قراره بنفسه ودراسة ما يحب.

- لكل فرد في الأسرة بعض المهام وعليه القيام بها بنفسه فكل من الأبناء عليه تنظيم أشيائه وسريره وأدواته وليست الابنة مجبرة على ترتيب غرفة شقيقها.
عند التنظيف الأسبوعي أو مساعدتك في أعمال المنزل العامة تساعدك الابنة بينما على الابن تولي طلبات المنزل جميعها من أصغرها إلى أكبرها، وكذلك مساعدتكما في مهام المنزل الصعبة مثل الستائر وتركيب المصابيح وغير ذلك.

- علميهما كيف يكون كل منهما صديق الآخر فأجمل صداقة هي ما بين الأشقاء سواء كانوا بنات أم أبناء أم كليهما، وأكدي على الدوام أن مفهوم الأخوة هو مفهوم راق جميل لا مثيل له، وأن لا حب يعدل حب الأخ الشقيق والأخت الشقيقة. اغرسي في قلبيهما الرحمة والحنو لكل منهما على الآخر

. - إذا اعترض طريقك نظرة الآخرين للأمر، تعلمي النقاش والمقارنة واحكي لهم قصص الأنبياء ونظرة الأديان السماوية للمرأة ولا تسفهي من الآخرين لكن أكدي أن نظرتهم للأمر ليست صحيحة.


- تذكري في النهاية أنك لا تربين ابنًا وابنة فقط وإنما تقدمين للمجتمع زوجًا وزوجة وأبًا وأمًا فيما بعد. أنت تساهمين في تغيير مجتمعك فلا تستهيني بدورك.

خالد المنيف



كلمات البحث

شبكــة أنصــار آل محمــد ,شبكــة أنصــار ,آل محمــد ,منتدى أنصــار





;dt jyvsdk td Hfkhz; hpjvhl hglvHm?










توقيع : دآنـة وصآل



instagram @dantwesal
قال تعالى: ( قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ ) .

لاتأسوا على أطفال اصبحوا جوعا خائفين ثم أمسوا بإذن الله في الجنة ؛ المسكين من أصبح شبعانا في قصره وأمسى خائنا لدينه وأمته
د.عبدالمحسن الأحمد

عرض البوم صور دآنـة وصآل   رد مع اقتباس