قديم 08-07-15, 03:28 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
عقيدتي نجاتي
اللقب:
مجلــس إدارة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عقيدتي نجاتي


البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 8290
المشاركات: 1,602 [+]
بمعدل : 0.53 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 13
نقاط التقييم: 188
عقيدتي نجاتي مدهشعقيدتي نجاتي مدهش

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
عقيدتي نجاتي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : بـاب شهـــر رمضــان

بسمِ اللهِ الرَّحمَٰنِ الرَّحِيم...


الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، والصَّلاةُ والسّلامُ علىٰ خاتَمِ الأنبياءِ والمرسلين، وبعدُ:

• قالَ اللهُ -عزَّ وجلَّ- في مطلَعِ سورةِ ((الدُّخان)):

{حم}{وَالْكِتابِ الْمُبِينِ}{إِنَّا أَنْزَلْناهُ فِي لَيْلَةٍ مُبارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ}{فِيها يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ}


{أَمْراً مِنْ عِنْدِنا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ}{رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}

وقالَ سُبحانَهُ وتعالىٰ في سورةِ ((القَدْرِ)):

{إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ}{وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ}{لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ}


{تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ}{سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ}


• جاءَ في تفسيرِ الإمامِ الطّبريِّ -رحمَهُ اللهُ-:
"يَقُولُ تَعَالَى ذِكْرُهُ: إِنَّا أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ جُمْلَةً وَاحِدَةً إِلَى السَّمَاءِ الدُّنْيَا فِي (لَيْلَةِ الْقَدْرِ)؛ وَهِيَ (لَيْلَةُ الْحُكْمِ)! الَّتِي يَقْضِي اللهُ فِيهَا قَضَاءَ السَّنَةِ!.." اهـ‍

• وفي تفسير الإمامِ القرطبيِّ -رحمَهُ اللهُ-:
"قَوْلُهُ تَعَالَى: {فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ}؛ قَالَ مُجَاهِدٌ: فِي (لَيْلَةِ الْحُكْمِ)!
{وَما أَدْراكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ}، قَالَ: (لَيْلَةُ الْحُكْمِ)!
وَالْمَعْنَىٰ: (لَيْلَةُ التَّقْدِيرِ)!
سُمِّيَتْ بِذَلِكَ لِأَنَّ اللهَ -تَعَالَى- يُقَدِّرُ فِيهَا مَا يَشَاءُ مِنْ أَمْرِهِ، إِلَى مِثْلِهَا مِنَ السَّنَةِ الْقَابِلَةِ، مِنْ أَمْرِ الْمَوْتِ وَالْأَجَلِ وَالرِّزْقِ وَغَيْرِهِ، وَيُسَلِّمُهُ إِلَى مُدَبِّرَاتِ الْأُمُورِ، وَهُمْ أَرْبَعَةٌ مِنَ الْمَلَائِكَةِ: إِسْرَافِيلُ، وَمِيكَائِيلُ، وَ[عِزْرَائِيلُ]*، وَجِبْرِيلُ. عَلَيْهِمُ السَّلَامُ.
وَعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: يُكْتَبُ مِنْ أُمِّ الْكِتَابِ مَا يَكُونُ فِي السَّنَةِ مِنْ رِزْقٍ وَمَطَرٍ وَحَيَاةٍ وَمَوْتٍ، حَتَّى الْحَاجِّ!
قَالَ عِكْرِمَةُ: يُكْتَبُ حَاجُّ بَيْتِ اللهِ تَعَالَىٰ فِي (لَيْلَةِ الْقَدْرِ) بِأَسْمَائِهِمْ وَأَسْمَاءِ أَبَائِهِمْ! مَا يُغَادَرُ مِنْهُمْ أَحَدٌ، وَلَا يُزَادُ فِيهِمْ!" اهـ‍
* تنبيهٌ: هَذا الاسْمِ ضعَّفَهُ بعضُ أهلُ العلمِ، قالَ الوالدُ رحمَهُ اللهُ، في كتابِهِ: "أحكام الجنائز": "قلتُ: هَٰذا هُو اسْمُهُ في الكتابِ والسُّنَّة: (ملَكُ الموْت)، وأمَّا تسميتُهُ بـ(عِزْرَائِيلَ) فممَّا لا أصْلَ لَه! خِلافًا لمَا هُو المشْهُورُ عندَ النَّاسِ، ولعلَّهُ منَ الاسْرَائيليَّات!" اهـ‍


• تفسير الإمامِ البغويِّ -رحمَهُ اللهُ-:
"{فِيهَا}؛ أَيْ: فِي اللَّيْلَةِ الْمُبَارَكَةِ
{يُفْرَقُ}؛ يُفْصَلُ!
{كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ}؛ مُحْكَمٍ.
وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: يَكْتُبُ مِنْ (أُمِّ الْكِتَابِ) فِي (لَيْلَةِ الْقَدْرِ) مَا هُوَ كَائِنٌ فِي السَّنَةِ؛ مِنَ الْخَيْرِ وَالشَّرِّ وَالْأَرْزَاقِ وَالْآجَالِ؛ حَتَّى الْحُجَّاجِ! يُقَالُ: يَحُجُّ فُلَانٌ، وَيَحُجُّ فُلَانٌ!
قَالَ الْحَسَنُ وَمُجَاهِدٌ وَقَتَادَةُ: يُبْرَمُ فِي (لَيْلَةِ الْقَدْرِ) فِي (شَهْرِ رَمَضَانَ) كُلُّ أَجَلٍ وَعَمَلٍ وَخَلْقٍ وَرِزْقٍ، وَمَا يَكُونُ فِي تِلْكَ السَّنَةِ!" اهـ‍


• وتفسير العلَّامةِ السَّعديِّ -رحمَهُ اللهُ-:
"{يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ}؛ أي: (يُفْصَلُ) و(يُميَّزُ) و(يُكْتَبُ) كلُّ أمْرٍ قدَرَيٍّ وشرْعيٍّ حكَمَ اللهُ بهِ، وهَٰذِهِ الكتابةُ والفُرقانُ، الذِي يكُونُ في (ليلةِ القدْرِ) أحدُ الكتاباتِ التي تُكتَبُ وتميَّزُ، فتُطَابِقُ (الكتابَ الأوَّلَ)! الذي كتبَ اللهُ بهِ مقاديرَ الخلائقِ، وآجالَهمْ وأرزاقَهمْ، وأعمالَهمْ، وأحوالَهمْ!
ثمَّ إنَّ اللهَ -تعالىٰ- قد وكَّلَ ملائكةً تكتُبُ ما سيجْرِي على العبْدِ وهوَ في بطْنِ أمِّهِ، ثم وكَّلَهُم بعدَ وجُودِهِ إلى الدُّنيا وكَّلَ بهِ كرامًا كاتبينَ؛ يكتبُونَ ويحفظُونَ عليهِ أعمالَهُ، ثمَّ إنَّهُ -تعالىٰ- يُقدِّرُ في (ليلةِ القدْرِ) ما يكونُ في السَّنَةِ! وكُلُّ هَٰذا من تمامِ علْمِهِ، وكمالِ حكْمَتِهِ، وإتقانِ حفْظِهِ، واعتنائِهِ -تعالىٰ- بخلقِهِ!" اهـ‍

• من "مجموع فتاوى ورسائلِ العلَّامةِ العُثيمينَ"* -رحمَهُ اللهُ-:
"{الْقَدْرُ}:
- بمعنَى: الشَّرفِ والتَّعظيم!
- أوْ بمعنى: التَّقديرِ والقضاءِ!
لأنَّ (ليلةَ القدْرِ) شريفةٌ عظيمةٌ؛ يُقدِّرُ اللهُ فيها ما يكونُ في السَّنةِ، ويقضيهِ من أمورِهِ الحكيمةِ!
{لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ}؛ يعني: في الفضْلِ والشَّرفِ وكثرةِ الثَّوابِ والأجْر!
ولذَٰلكَ؛ كانَ مَنْ قامَهَا (إيمانًا واحْتِسابًا؛ غُفِرَ له ما تقدَّمَ من ذنبه)!
{تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا}: (الملائكةُ) عبادٌ من عبادِ اللهِ، قائمونَ بعبادتِهِ ليلًا ونهارًا {لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ}{يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفْتُرُونَ}؛ يتنَزَّلُونَ في (ليلةِ القَدْرِ) إلى الأرضِ بالخيرِ والبركةِ والرَّحمَة!
{وَالرُّوحُ}: هوَ (جبريلُ) عليهِ السَّلامُ، خصَّه بالذِّكْرِ لشرفِهِ وفضلِه!
{سَلَامٌ هِيَ}: يعني أنَّ (ليلةَ القَدْرِ) ليلةُ سلامٍ للمؤمنينَ مِنْ كُلِّ مُخَوِّفٍ؛ لكثرةِ من يُعتَقُ فيها من النَّارِ، ويَسْلَمُ مِنْ عذابِها!
{حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ}: يعني أنَّ (ليلةَ القدْرِ) تنتهِي بطلُوعِ الفجْرِ؛ لانتهَاءِ عمَلِ اللَّيلِ به." اهـ‍
*(20/ 345-344)، ط الأخيرة (1413هـ‍)، دار الوطن- دار الثّريّا.

= فكمْ ينبغي لنا أنْ نحرصَ في (العشْرِ الأواخرِ) علىٰ ألَّا ننشغِلَ، وألَّا يشغَلَ بعضُنا البعض عنْهَا؛ تحرِّيًا والتماسًا لهَا، وحرصًا على الفوزِ بأجرِها، قبلَ أن تَطلُعَ شَمسُها فنندمَ ولاتَ حينَ منْدَم!
نرجُو اللهَ الحيَّ القيّومَ أن يوفِّقَنا ويُقوّيَنا لإحيائِها على الوجْهِ الذي يُرضِيهِ عَنَّا، كما أحياهَا نبيُّنا صلَّى اللهُ عليهِ وعلىٰ آلِهِ وسلَّمَ..
اللهمَّ آمين...

كتبته:حَسَّانَة بنت محمد ناصر الدين الألبانيّ



كلمات البحث

شبكــة أنصــار آل محمــد ,شبكــة أنصــار ,آل محمــد ,منتدى أنصــار





gQdXgQmE hgrQ]Xv>> gQdgQmE hgpE;Xl!










توقيع : عقيدتي نجاتي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ((اللَّهمَّ اْغفرْ لِواْلدَيَّ واْرْحمْهُماَ وَأسْكنْهُماَ الْفِرْدوْسَ اْلأَعْلَىْ)) نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور عقيدتي نجاتي   رد مع اقتباس
قديم 14-07-15, 05:15 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
مهرة وصال
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مهرة وصال


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 4025
المشاركات: 2,457 [+]
بمعدل : 0.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 16
نقاط التقييم: 251
مهرة وصال عطاءه مستمرمهرة وصال عطاءه مستمرمهرة وصال عطاءه مستمر

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
مهرة وصال غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عقيدتي نجاتي المنتدى : بـاب شهـــر رمضــان
افتراضي

اسأل الله ان يتقبل منا ومنكم وان يكتبنا من العتقاء من النار

جزاكِ الله خير الجزاء ونفع بكِ










توقيع : مهرة وصال

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور مهرة وصال   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 1 :
الشـــامـــــخ
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share


الساعة الآن 01:23 PM

أقسام المنتدى

قســم إسلامنا تاريخٌ ومنهاج | بيت الكتاب والسنة | قســم موسوعة الصوتيات والمرئيات والبرامج | بيت الشكـاوي والإقتراحــات | بيت الآل والأصحاب من منظور أهل السنة والجماعة | قســم الموسوعـة الحواريـة | بيت الحــوار العقـائــدي | بيت الطـب البـديـل وطـب العـائلـة | بيت الأسـرة السعيــدة | قســم الدعم الخاص لقناة وصــال | بيت شبهات وردود | بيت التـاريـخ الإسلامي | بيت المهتدون إلى الإسلام ومنهج الحق | قســم موسوعة الأسرة المسلمـــة | وحــدة الرصــد والمتـابعــة | بيت الصوتيـات والمرئيـات العــام | بيت الصــــور | بيت الأرشيــف والمواضيــع المكــررة | بيت الترحيب بالأعضاء الجدد والمناسبات | بيت الجـوال والحـاسـب والبـرامـج المعـربـة | بيت المكتبـة الإسلاميـة | بيت الأحبـة فــي اللــه الطاقــم الإشـرافــي | بيت موسوعة طالب العلم | قســم الموسوعة الثقافية | البيــت العـــام | قســم دليل وتوثيق | بيت وثائق وبراهين | بيت القصـص والعبـــــــر | بيت الإدارة | بيت الصوتيـات والمرئيـات الخــاص | بيت المعتقد الإسماعيلي الباطني | بيت مختارات من غرف البالتوك لأهل السنة والجماعة | بيت الأحبـة فــي اللــه المراقبيـــــــن | بيت أهل السنه في إيران وفضح النشاط الصفوي | بيت المحــذوفــات | بيت ســؤال وجــواب | بيت أحداث العالم الإسلامي والحوار السياسـي | بيت فـرق وأديـان | باب علــم الحــديـث وشرحــه | بيت الحـــوار الحــــــــّر | وصــال للتواصل | بيت الشعـــر وأصنافـــه | باب أبـداعـات أعضـاء أنصـار الشعـريـة | باب المطبــخ | بيت الداعيـــات | بيت لمســــــــــــات | بيت الفـلاش وعـالـم التصميــم | قســم التـواصـي والتـواصـل | قســم الطــاقــــــــم الإداري | العضويات | بـاب الحــــج | بيـت المــواســم | بـاب التعليمـي | أخبــار قناة وصــال المعتمدة | بيت فـريـق الإنتـاج الإعـلامـي | بيت الـلـغـة العــربـيـة | مطبخ عمل شامل يخص سورية الحبيبة | باب تصاميم من إبداع أعضاء أنصـار آل محمد | بـاب البـرودكــاسـت | بيت تفسير وتعبير الرؤى والأحلام | ســؤال وجــواب بمــا يخــص شبهات الحديث وأهله | كلية اللغة العربية | باب نصح الإسماعيلية | باب غرفـة أبنـاء عائشـة أنصـار آل محمـد | بـيــت المـؤسـســيـــن | بـاب السيـرة النبـويـة | بـاب شهـــر رمضــان | تـراجــم علمـائـنـا |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
This Forum used Arshfny Mod by islam servant