قديم 06-06-11, 12:34 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : بــاب الفتـــاوى

رسالة
سماحة الشيخ محمد بن صالح العثيمين حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبكراته وبعد:
فأبعث لفضيلتكم هذا السؤال من خارج المملكة: ماذا يفعل صاحب الميت بعد دفن ميته هل يجلس له في المنزل ثلاثة أيام ويقرأ القرآن على روحه، ويأخذ الشيخ القارىء مبلغاً من المال نظير قراءته في المنزل، أم يقبل العزاء على القبر فقط، أم يجلس ويتقبل العزاء في داره دون وجود شيخ لقراءة القرآن وأخذ الأجرة؟ وهل ثواب هذه القراءة تصل للميت أم لا؟ وما الطريق الصحيح والحل الصحيح لأهل الميت بعد دفن موتاهم؟ أفيدونا أفادكم الله وجعلكم لنا عوناً.
فأجاب فضيلته بقوله: بسم الله الرحمن الرحيم. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجلوس في البيت لاستقبال المعزين بدعة محدثة، لم تكن في عهد النبي مجموعة فتاوى للشيخ عثيمين رحمه ولا عهد أصحابه ـ مجموعة فتاوى للشيخ عثيمين رحمه ـ بل قال جرير بن عبدالله البجلي ـ مجموعة فتاوى للشيخ عثيمين رحمه ـ: كانوا يعدون الاجتماع إلى أهل الميت، وصنعة الطعام من النياحة.
وأقبح من ذلك أن يستأجر قارىء يقرأ القرآن على روح الميت ـ كما يزعمون ـ فإن القراءة ـ أعني قراءة القرآن ـ من العبادات، وليست مشروعة بهذه المناسبة، ثم إن العبادات لا يصح أخذ الأجرة عليها، والأجير القارىء ليس له ثواب عند الله؛ لأنه استعجل ثوابه، وحينئذ لا ينتفع الميت بقراءته.
والطريق الصحيح بعد الدفن أن يوقف على القبر ويستغفر للميت، ويسأل الله له التثبيت، كما كان النبي مجموعة فتاوى للشيخ عثيمين رحمه إذا فرغ من دفن الميت قال: «استغفروا لأخيكم، واسألوا له التثبيت، فإنه الا?ن يسأل»، فيقف الإنسان على القبر ويقول: اللهم اغفر له، اللهم اغفر له، اللهم اغفر له. اللهم ثبته، اللهم ثبته، اللهم ثبته، ثم ينصرف.
أما العزاء فمن كان متأثراً من أقارب الميت، أو أصدقائه فإنه يعزى، فيؤمر بالصبر واحتساب الأجر ويقال له: إن لله ما أخذ، وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى، بدون اجتماع، وإيقاد أنوار وصف كراسي، وحضور قارىء كما يفعله بعض الناس اليوم، فإن ذلك من البدع المحدثة. نسأل الله لنا ولإخواننا الثبات على السنة، والنجاة من البدعة إنه سميع مجيب. كتبه محمد الصالح العثيمين في 91/01/5141هـ.



كلمات البحث

شبكــة أنصــار آل محمــد ,شبكــة أنصــار ,آل محمــد ,منتدى أنصــار





l[l,um tjh,n ggado hfk uedldk vpli hggi ljk,~ui










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك


التعديل الأخير تم بواسطة ريان ; 06-06-11 الساعة 02:44 PM
عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:35 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

رسالة
بسم الله الرحمن الرحيم
فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: نحن أهل قرية من قرى ... التابعة لمنطقة .... قد اشتهر أو وجد عندنا في الا?ونة الأخيرة أنه إذا مات الميت قام أهله بتعطيل أعمالهم، وأخذ إجازات لاستقبال المعزين من الأقارب والجيران ما يقارب ثلاثة أيام، وفي أول يوم من أيام العزاء يذبح ذبيحة فيؤتى بها إلى أهل الميت مطبوخة، ثم بعد ذلك يقوم الجيران والأقارب بذبح الذبائح في بيوتهم لأهل الميت موزعة على الوجبات، ويقولون: نريد أن نواسيهم ونذهب عنهم بعض الحزن فنرجو من فضيلتكم الإجابة على الأسئلة الا?تية:
* أولاً: حكم الجلوس للعزاء بهذه الصفة؟
* ثانياً: حكم هذه الذبائح التي تذبح وتؤخذ على شكل دورية بين الجيران والأقارب.
* ثالثاً: ومما انتشر عندنا أيضاً أن أهل الميت أو غيرهم لابد أن يصفوا عن يمين الإمام في صلاة الجنازة فما الحكم؟
* رابعاً: ما حكم وضع البلك في القبر بدلاً من اللبن الطين؟
* خامساً: ما حكم وضع الإضاءة على المقبرة لأجل الدفن؟ أفيدونا جزاكم الله خيراً، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

فأجاب فضيلته بقوله: بسم الله الرحمن الرحيم.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

جواب السؤال الأول: أصل الجلوس للعزاء غير مشروع، فإنه ليس من هدي النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم وأصحابه ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ بل قد روى الإمام أحمد وابن ماجه بإسناد صحيح عن جرير بن عبدالله البجلي ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ قال: «كنا نعد الاجتماع إلى أهل الميت وصنعة الطعام بعد دفنه من النياحة».
قال النووي ـ رحمه الله ـ: وأما الجلوس للتعزية فنص الشافعي والمصنف وسائر الأصحاب على كراهته.
وإذا لزم من ذلك تعطيل الأعمال وإنفاق الأموال كان ذلك أشد وأعظم، وقد كان السلف الصالح لا يجلسون من أجل التعزية، بل ينصرفون إلى أعمالهم وشؤون حياتهم، ثم من رآهم في أي مكان عزاهم.
جواب السؤال الثاني: هذه الذبائح حلال أكلها، لكن ذبحها على حسب الوصف المذكور في السؤال بدعة منكرة، لأن السلف لم يكونوا يفعلونه كذلك، وغاية ما فيه قول النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: «اصنعوا لا?ل جعفر طعاماً فقد أتاهم ما يشغلهم» وكان هذا في أول يوم.
جواب السؤال الثالث: السنة في صلاة الجماعة أن يكون الإمام صفاً وحده، لا يصف معه أحد إلا لحاجة كضيق المسجد، أو عدم وجود مكان في الصف للذين يقدمون الجنازة.
جواب السؤال الرابع: وضع اللبن أفضل من وضع البلك؛ لأن البلك قد مسته النار، وقد كره بعض العلماء أن يكون في القبر شيء مما مسته النار، لكن إن كان هناك حاجة إلى البلك، مثل أن يكون اللبن يتفتت ولا يصمد للتراب الذي يهال عليه جاز وضع البلك موضعه.
جواب السؤال الخامس: لا بأس باستعمال السراج ونحوه لإضاءة القبر عند الدفن لأنه حاجة ولا يستمر.
كتب هذه الأجوبة الخمسة محمد الصالح العثيمين في 8/01/4141هـ.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:36 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

رسالة
بسم الله الرحمن الرحيم
فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين حفظه الله آمين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أحيطكم علماً أن والدي مات رحمه الله من حوالي أربعة وعشرين عاماً، وقد تبين أنه لدى أحد أقاربه صورة مصورة بالكمرة، وقد سمح لبعض أقارب الميت رحمه الله بتصوير هذه الصورة ليس تقديساً لها ولكن بقصد الذكرى حتى زعم بعضهم أن هذا بر لذلك الميت، لذا آمل التكرم ببيان حكم ما يأتي:
1 ـ ما حكم من صوّر هذه الصورة بواسطة آلة تصوير؟
2 ـ ما الحكم بالنسبة للشخص الذي بيّن صورة الميت بعد سنوات طويلة ولم يتلفها بل سمح بنشرها؟
3 ـ هل يسلم الميت من الإثم؟ وهل يعتبر السحب على هذه الصورة برًّا كما زعم البعض أم عقوقاً؟
4 ـ وما حكم اتخاذ الصور للذكرى؟ وما نصائحكم وفقكم الله وتوجيهاتكم للجميع؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بسم الله الرحمن الرحيم، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
من أخيكم محمد الصالح العثيمين:
جواب السؤال الأول: التصوير لقصد الذكرى محرم سواء كان بآلة تصوير أو غيرها لكنه باليد من كبائر الذنوب؛ لأن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لعن المصورين، واللعن لا يكون إلا على كبيرة.
جواب السؤال الثاني: هذا الذي بيّن صورة الميت لأجل أن تنشر يكون عليه من الإثم بقدر ما أثم الساحبون عليها وإن كثروا؛ لأنه معين على الإثم والعدوان.
جواب السؤال الثالث: أخشى أن يكون هذا من جنس النياحة وقد ثبت عن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة أن الميت يعذب بما نيح عليه، وليس هذا من بر الميت، وأين البر في هذا؟ فماذا يستفيد الميت، بل في هذا خطورة على الحي، فربما وقع في قلبه تعلق بالميت أو تقديس له أو تجديد لأحزانه، ولا يخفى ما ذكر من خطورة صور الأموات كما ذكروا أن أصل شرك قوم نوح كان بسبب احتفاظهم بالصور التي كانت لقوم صالحين.
جواب السؤال الرابع: اتخاذ الصور للذكرى محرم؛ لأن اقتناء الصورة يمنع دخول الملائكة البيت كما صح ذلك عن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة، وعلى هذا فإني أنصح إخواني عن هذا العمل وأحثهم على التوبة إلى الله تعالى وتمزيق ما عندهم من الصور أو تحريقها ليسلموا من الإثم، {إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ }.
حرر في 81/5/8041هـ.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:41 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الشـــامـــــخ
اللقب:
المـديـــر العـــام
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الشـــامـــــخ


البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 14
المشاركات: 10,711 [+]
بمعدل : 4.08 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 949
الشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدعالشـــامـــــخ مبدع

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
الشـــامـــــخ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

جزاك الله الجنة وفردوسها وجعل ماقدمت في موازين حسناتك










توقيع : الشـــامـــــخ

يسرنا متابعتكم وتواصلكم عبر الحسابات التالية
ansaaar /نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
alshamikh/نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة- نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة-نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور الشـــامـــــخ   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:47 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

اللهم آمين واياك اخي الكريم الشامخ بارك الله فيك


رسالة
بسم الله الرحمن الرحيم
في 03/9/7931هـ
من محمد الصالح العثيمين إلى أخيه المكرم.... حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
فقد تبين لي البارحة حين اتصلت بكم هاتفيًّا للتعزية بالأخ... رحمه الله تعالى أن في نفوسكم شرهاً علي إذ لم أحضر إلى البيت، وهذا جزاكم الله خيراً يدل على أن لي منزلة في نفوسكم؛ لأنه لو لم يكن لي منزلة لم تشرهوا علي.
والله يعلم أني لم أترك الحضور إلى البيت، احتقاراً لكم، ولا استخفافاً بالمصاب، ولكني تركت ذلك؛ لأنه لم يكن من سنة النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة، ولا من عادة السلف الصالح، اجتماع أهل الميت، أو جلوسهم للتعزية، فقد مات للنبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة زوجتان في حياته إحداهما فريدته وأم أكثر أولاده خديجة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةا ـ ومات جميع أولاده ما عدا فاطمة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةا ـ وقال في ابنه إبراهيم: «العين تدمع والقلب يحزن، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون». ولم يحفظ عنه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة أنه جلس ليعزى بهؤلاء، وأما جلوسه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في المسجد يعرف فيه الحزن حين جاء خبر قتل زيد وجعفر وعبدالله بن رواحة، فليس فيه أنه جلس لقصد التعزية. ومن أجل أن الجلوس للتعزية لم يكن من سنة النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ولا من عادة السلف الصالح كرهه الإمام أحمد ـ رحمه الله ـ فقال: ما ينبغي، ومرة قال: ما يعجبني، وقد ذكر في الفروع أن الإمام أحمد إذا قال: (لا ينبغي) فهو للتحريم، ولذلك نقل عنه المنع من الجلوس، ونقل عنه الرخصة فيه، والذي استقر عليه مذهبه عند المتأخرين من أصحابه أن الجلوس للتعزية مكروه، قال (في الفروع): ويكره الجلوس لها، نص عليه واختاره الأكثر وفاقاً لمالك والشافعي، وقال في (المنتهى) و(الإقناع) وهما عمدة المتأخرين في المذهب: ويكره الجلوس لها، قال في الشرح ـ أي للتعزية ـ بأن يجلس المصاب بمكان ليعزى أو يجلس المعزي عند المصاب بعدها. ا.هـ.
وقال في (المهذب)، وهو من أكبر كتب الشافعية قدراً: يكره الجلوس للتعزية؛ لأن ذلك مُحْدَث والمحدث بدعة، قال في الشرح في تفسير الجلوس لها: هو أن يجتمع أهل الميت في بيت فيقصدهم من يريد التعزية، قالوا: بل ينبغي أن ينصرفوا في حوائجهم فمن صادفهم عزاهم. ا.هـ.
وهذا الكلام الذي سقته إليكم هو الذي جعلني لم أحضر إلى البيت للتعزية، وليس الاحتقار لكم، أو الاستخفاف بالمصاب، بل لكم عندي ما تستحقونه من التقدير، ولقد تعرضت لمصادفتكم آخر الليل قبل البارحة عند انتهاء القيام بعد صلاة الفجر ولم تقدر لي مصادفتكم. أما الميت فنسأل الله له المغفرة والرحمة. هذا ما أردت بيانه لكم لتكونوا على بصيرة من أمرى والله الموفق. والحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وأتباعه إلى يوم الدين.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:48 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: هل صحيح أن الميت يعذب ببكاء أهله عليه؟
فأجاب فضيلته بقوله: نعم، إن الميت يعذب ببكاء أهله عليه؛ لأن ذلك ثبت عن رسول الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة، ولكن العلماء اختلفوا ـ رحمهم الله ـ في تخريج هذا الحديث:
فحمله بعضهم على أن المراد به الكافر أنه يعذب ببكاء أهله عليه دون المؤمن.
ولكن هذا خلاف ظاهر الحديث، لأن الحديث عام، وحمل هؤلاء الحديث على الكافر فراراً من أن يعذب الإنسان بذنب غيره لا يحصل به الخصوص، لأن تعذيب الكافر ببكاء أهله عليه هو تعذيبه بذنب غيره.
وقال بعض العلماء: المراد بذلك أن يُوصي، يعني أن يكون الميت أوصى أهله بأن يبكوا عليه، فيكون هو الا?مر بهذا الشيء فيلحقه من عذابه.
وقال آخرون: هو في الرجل الذي يعلم من أهله أنهم يبكون على أمواتهم ولم ينههم عن ذلك قبل موته؛ لأن رضاه وسكوته مع علمه بأنهم يفعلونه دليل على رضاه به، والراضي عن المنكر كفاعل المنكر.
فهذه ثلاثة أوجه في تخريج الحديث، ولكن كلها مخالفة لظاهر الحديث؛ لأن الحديث ليس فيه قيد، إن المراد به من أوصى بذلك، أو رضي به.

والحديث على ظاهره أن الميت يعذب ببكاء أهله عليه، ولكنه ليس عذاب عقوبة؛ لأنه لم يفعل ذنباً حتى يعاقب عليه، لكنه عذاب تألم وتضجر من هذا البكاء، لأنه يعلم بذلك فيتألم ويتضجر، والتألم والتضجر لا يلزم منه أن يكون ذلك عذاب عقوبة. ألا ترى إلى قوله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في السفر: «إنه قطعة من العذاب» وليس السفر عقوبة ولا عذاب، لكنه هم واستعداد وقلق نفسي، فكذلك عذاب الميت في قبره من هذا النوع؛ لأنه يحصل به تألم وقلق وتعب، وإن لم يكن ذلك عقوبة ذنب.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:48 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: ما معنى قول النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: «إن الميت ليعذب ببكاء أهله عليه»؟
فأجاب فضيلته بقوله: معناه أن الميت إذا بكى أهله عليه فإنه يعلم بذلك ويتألم، وليس المعنى أن الله يعاقبه بذلك لأن الله تعالى يقول:
{وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لاَ يُحْمَلْ مِنْهُ شَىْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنذِرُ الَّذِينَ
يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَأَقَامُواْ الصلاةَ وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ }. والعذاب لا يلزم أن
يكون عقوبة ألم تر إلى قول النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: «إن السفر قطعة من العذاب» والسفر ليس بعقوبة، لكن
يتأذى به الإنسان ويتعب، وهكذا الميت إذا بكى أهله عليه فإنه يتألم ويتعب من ذلك، وإن كان هذا ليس بعقوبة
من الله عز وجل له، وهذا التفسير للحديث تفسير واضح صريح، ولا يرد عليه إشكال، ولا يحتاج أن يقال: هذا فيمن
أوصى بالنياحة، أو فيمن كان عادة أهله النياحة ولم ينههم عند موته، بل نقول: إن الإنسان يعذب بالشيء ولا يتضرر به.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:51 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: إذا بكى الإنسان لوفاة قريبه بغير اختياره فما حكم ذلك؟

فأجاب فضيلته بقوله: النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لما توفي ابنه إبراهيم بكى وقال: «إن العين تدمع، والقلب يحزن...» فالبكاء غير المتكلف لا شيء فيه وهو من طبيعة الإنسان.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:54 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: عن تعذيب الميت ببكاء أهله؟
فأجاب فضيلته بقوله: تعذيب الميت ببكاء أهله ليس معلقاً بالبكاء، فالبكاء الطبيعي لا يعذب به الباكي، ولا المبكي عليه، وإنما الحديث فيمن يناح عليه، فإنه يعذب على ذلك في قبره صح بذلك الحديث عن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة فحمله بعض العلماء على من أوصى بالنياحة عليه بعد موته، أو على من يرضى به في حياته ولم ينه أهله عنه، والصحيح أن الحديث على ظاهره يعذب وإن لم يوص، وأن لم يرض، ولكن العذاب غير العقاب، فقد يراد به القلق والتعب كما قال النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في السفر: «أنه قطعة من العذاب» مع أنه ليس عقوبة، فمعنى تعذيب الميت بما نيح عليه أن النياحة تعرض عليه في قبره فيتأذى بها ويتعذب بها.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:54 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: عن حكم النياحة؟

فأجاب فضيلته بقوله: الذي أعلمه من الشرع أن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لعن النائحة والمستمعة، والنائحة هي التي تبكي على الميت برنة تشبه نوح الحمام، وإنما لعنها النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لما يترتب على النوح من تعاظم المصيبة، وشدة الندم، وإلقاء الشيطان في قلوب النساء ما يلقيه من التسخط على قدر الله عز وجل وقضائه، وهذه الاجتماعات التي تكون بعد موت الميت، ويكون فيها الندب والنياحة كلها اجتماعات محرمة، اجتماعات على كبائر الذنوب، فالواجب على المسلمين الرضا بقضاء الله وقدره، وإذا أصيب الإنسان بمصيبة فليقل: إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرني في مصيبتي، واخلف لي خيراً منها، فإن الإنسان إذا قال ذلك بصدق نية، وتصديق لرسول الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة فإن الله سبحانه وتعالى يخلف عليه خيراً من مصيبته، ويأجره عليها، ولقد جرى ذلك لأم المؤمنين أم سلمة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةا ـ حين مات عنها زوجها أبو سلمة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةا ـ فقالت ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةا ـ مؤمنة مصدقة بكلام النبي عليه الصلاة والسلام قالت هذا القول: «اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيراً منه» فأخلف الله لها خيراً منها، فإنها حين انقضت عدتها تزوجها النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة فكان النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة خيراً لها من أبي سلمة، ولها الأجر عند الله تعالى، فوظيفة الإنسان عند المصائب الصبر والتحمل واحتساب الأجر من الله سبحانه، والله الموفق.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:55 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: بعض النساء إذا أتت إلى أهل الميت لتعزيتهم أول ما يكون منها صياح وعويل وتبكي كل الحاضرين هل يعد هذا من النوح؟
فأجاب فضيلته بقوله: نعم هذا من النوح بلا شك، وقد لعن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة النائحة والمستمعة، فلا يحل لهذه أن تفعل هذا الفعل، ولا يحل لأهل الميت أن يمكنوها منه، ويجب عليهم إذا رأوا أنها مستمرة في هذا العمل أن يخرجوها من البيت.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:55 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: ما حكم تخصيص لباس معين للتعزية كلبس السواد للنساء؟
فأجاب فضيلته بقوله: تخصيص لباس معين للتعزية من البدع فيما نرى، ولأنه قد ينبىء عن تسخط الإنسان على قدر الله عز وجل، وإن كان بعض الناس يرى أنه لا بأس به، لكن إذا كان السلف لم يفعلوه، وهو ينبىء عن شيء من التسخط فلا شك أن تركه أولى؛ لأن الإنسان إذا لبسه فقد يكون إلى الإثم أقرب منه إلى السلام.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:55 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: هل رثاء الميت من النعي المحرم؟
فأجاب فضيلته بقوله: ليس رثاء الميت من النعي المحرم إذا لم يتضمن غلواً يخرج به الراثي عن الحد، ومازال المسلمون يستعملونه من زمن الصحابة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ إلى اليوم بدون نكير، وانظر ما قيل في غزوة أحد من رثاء حمزة والشهداء نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:56 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: عن حكم المآتم؟
فأجاب فضيلته بقوله: المآتم كلها بدعة، سواء كانت ثلاثة أيام، أو على أسبوع، أو على أربعين يوماً، لأنها لم ترد من فعل السلف الصالح ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ ولو كان خيراً لسبقونا إليه، ولأنها إضاعة مال، وإتلاف وقت، وربما يحصل فيها شيء من المنكرات من الندب والنياحة ما يدخل في اللعن فإن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لعن النائحة والمستمعة.
ثم إنه إن كان من مال الميت ـ من ثلثه أعني ـ فإنه جناية عليه لأنه صرف له في غير الطاعة، وإن كان من أموال الورثة فإن كان فيهم صغار أو سفهاء لا يحسنون التصرف فهو جناية عليهم أيضاً، لأن الإنسان مؤتمن في أموالهم فلا يصرفها إلا فيما ينفعهم، وإن كان لعقلاء بالغين راشدين فهو أيضاً سفه، لأن بذل الأموال فيما لا يقرب إلى الله أو لا ينتفع به المرء في دنياه من الأمور التي تعتبر سفهاً، ويعتبر بذل المال فيها إضاعة له، وقد نهى النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة عن إضاعة المال. والله ولي التوفيق.











توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
قديم 06-06-11, 12:56 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
ريان
اللقب:
عضو
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ريان


البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 2984
المشاركات: 1,860 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 65
ريان سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ريان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ريان المنتدى : بــاب الفتـــاوى
افتراضي

ـ سئل فضيلة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ: هناك عادة في بعض البلاد وهي أنه إذا مات الميت رفعوا أصواتهم بالقرآن ومن خلال المسجلات في بيت الميت فما حكم هذا العمل؟ وكذا ما يحصل من النياحة والبكاء على الميت؟
فأجاب فضيلته بقوله: الجواب أن نقول: إن هذا العمل بدعة بلا شك فإنه لم يكن في عهد النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ولا عهد أصحابه ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ والقرآن إنما تخفف به الأحزان إذا قرأه الإنسان بنفسه بينه وبين نفسه، لا إذا أعلن به على مكبرات الصوت التي يسمعها كل إنسان، حتى اللاهون في لهوهم، حتى الذين يستمعون المعازف وآلات اللهو تجده يسمع القرآن ويسمع هذه الا?لات، وكأنما يلغون في هذا القرآن ويستهزؤون به، ثم إن اجتماع أهل الميت لاستقبال المعزين هو أيضاً من الأمور التي لم تكن معروفة في عهد النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حتى إن بعض العلماء قال: إنه بدعة، ولهذا لا نرى أن أهل الميت يجتمعون لتلقي العزاء بل يغلقون أبوابهم، وإذا قابلهم أحد في السوق، أو جاء أحد من معارفهم بدون أن يعدوا لهذا اللقاء عدته، ودون أن يفتحوا الباب لكل أحد فإن هذا لا بأس به، وأما اجتماعهم وفتح الأبواب لاستقبال الناس فإن هذا شيء لم يكن معروفاً في عهد النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حتى كان الصحابة ـ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ يعدون الاجتماع عند أهل الميت وصنع الطعام من النياحة، والنياحة كما هو معروف من كبائر الذنوب، لأن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لعن النائحة والمستمعة وقال: «النائحة إذا لم تتب قبل موتها تقام يوم القيامة وعليها سربال من قطران، ودرع من جرب». نسأل الله العافية.

فنصيحتي لإخواني المسلمين أن يتركوا هذه الأمور المحدثة، فإن ذلك أولى بهم عند الله، وهو أولى بالنسبة للميت أيضاً، لأن النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة أخبر: أن الميت يعذب ببكاء أهله عليه، وبنياحة أهله عليه، ومعنى «يعذب» أي: يتألم من هذا البكاء وهذه النياحة، وإن كان لا يعاقب عقوبة الفاعل، لأن الله تعالى يقول: {وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لاَ يُحْمَلْ مِنْهُ شَىْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَأَقَامُواْ الصلاةَ وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ } ولا يلزم من العذاب أن يكون عقوبة ألا ترى إلى قول النبي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: «السفر قطعة من العذاب» وليس السفر عقوبة بل إن الألم والهم وما أشبه ذلك يعد عذاباً، ومن كلمات الناس العابرة يقول: «عذبني ضميري» إذا اعتراه الهم والغم الشديد، والحاصل أنني أنصح إخواني عن مثل هذه العادات التي لا تزيدهم من الله إلا بعداً، ولا تزيد موتاهم إلا عذاباً.










توقيع : ريان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سنتعرف عليك جيدا على علميتك وعقلـيتك
من خلال ردودك فاختر الرد الذي يدل عليك

عرض البوم صور ريان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0 :
لا يوجد أعضاء
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share


الساعة الآن 11:42 PM

أقسام المنتدى

قســم إسلامنا تاريخٌ ومنهاج | بيت الكتاب والسنة | قســم موسوعة الصوتيات والمرئيات والبرامج | بيت الشكـاوي والإقتراحــات | بيت السيرة النبوية | بيت الآل والأصحاب من منظور أهل السنة والجماعة | قســم الموسوعـة الحواريـة | بيت الحــوار العقـائــدي | بيت الطـب البـديـل وطـب العـائلـة | بيت الأسـرة السعيــدة | قســم الدعم الخاص لقناة وصــال | بيت شبهات وردود | بيت التـاريـخ الإسلامي | بيت المهتدون إلى الإسلام ومنهج الحق | قســم موسوعة الأسرة المسلمـــة | وحــدة الرصــد والمتـابعــة | بيت الصوتيـات والمرئيـات العــام | بيت الصــــور | بيت الأرشيــف والمواضيــع المكــررة | بيت الترحيب بالأعضاء الجدد والمناسبات | بيت البـرامـج والبـرامـج المعـربـة | بيت المكتبـة الإسلاميـة | بيت الأحبـة فــي اللــه الطاقــم الإشـرافــي | بيت موسوعة طالب العلم | قســم الموسوعة الثقافية | البيــت العـــام | قســم دليل وتوثيق | بيت وثائق وبراهين | بيت القصـص والعبـــــــر | بيت الإدارة | بيت الصوتيـات والمرئيـات الخــاص | بيت الحـــــج | بيت المعتقد الإسماعيلي الباطني | بيت مختارات من غرف البالتوك لأهل السنة والجماعة | بيت الجــــوال | بيت الأحبـة فــي اللــه المراقبيـــــــن | بيت أهل السنه في إيران وفضح النشاط الصفوي | بيت المحــذوفــات | بيت ســؤال وجــواب | بيت أحداث العالم الإسلامي والحوار السياسـي | بيت فـرق وأديـان | بــاب الفتـــاوى | باب علــم الحــديـث وشرحــه | بيت الحـــوار الحــــــــّر | وصــال للتواصل | بيت الشعـــر وأصنافـــه | باب أبـداعـات أعضـاء أنصـار الشعـريـة | باب المطبــخ | بيت الداعيـــات | بيت لمســــــــــــات | بيت الفـلاش وعـالـم الفـوتـوشــوب | قســم التـواصـي والتـواصـل | قســم الطــاقــــــــم الإداري | العضويات | باب المسابقة الرمضانية | بيت شهر رمضان | البيت التعليمي | أخبــار قناة وصــال المعتمدة | بيت فـريـق الإنتـاج الإعـلامـي | بيت الـلـغـة العــربـيـة | مطبخ عمل شامل يخص سورية الحبيبة | باب بصمــة منتـداكــم | بيت البـرودكــاسـت | بيت تفسير وتعبير الرؤى والأحلام | ســؤال وجــواب بمــا يخــص شبهات الحديث وأهله | كلية اللغة العربية | باب نصح الإسماعيلية | باب غرفـة أبنـاء عائشـة أنصـار آل محمـد |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
This Forum used Arshfny Mod by islam servant